فيديو يعيد توازنك في هذه الحياة المتسارعة والمليئة بالضجيج

إبداع في الرسم والتحريك

إعلان رائع

مؤثر جدًا

مرة أخرى، شاشة مقسومة إلى نصفين

إنما هنا

نصفٌ للطبيعة | نصفٌ للإنسان

في صخب المدينة، كثيرًا ما ننساها

شاشة مقسومة إلى نصفين، تحكي قصة حب

أحيانًا يكون كل ما تحتاجه لصناعة فيديو جميل هو عدد من الأيادي، فقط

قصة حب من علب الحليب

فطور تم تدميره بأجمل طريقة ممكنة

كارتون يعرض مرة واحدة فقط، ولكن بمنتهى العبقرية

البشر لا يستطيعون المشي بخط مستقيم !

فكرة غريبة وأسلوب رسم جميل

أجمل الناس هم الذين يشعرونك بأنك مميز

سيكون العالم أفضل لو أننا سعينا لفعل ذلك لغيرنا بدل سعينا لنكون مميزين

انفصل، تتصل

من أروع ما شاهدت منذ أشهر

لم أعلم أن في السماء بحاراً إلا بعد مشاهدتي لهذا الفيديو

لا يوجد تجربة أشد من هذه جمالاً وخطورة